قبل عرض «الأنس والنمس».. ذكاء محمد هنيدي يقوده للصدارة جماهيريًا

كتب   عزة عبد الحميد
    2 أغسطس 2021     ‪11:04 PM‬  
قبل عرض «الأنس والنمس».. ذكاء محمد هنيدي يقوده للصدارة جماهيريًا
محمد هنيدي

حين تكون نجم ، لا يجب عليك أن تكون مجرد مغني أو ممثل فقط، بل أن تكون أيضًا متميزًا بأنك فنان ذكي، قادر على أن يكون الجمهور في صفه طوال الوقت، وأيضًا متواصل معه عبر قنواته حتى يكون داعمًا لك.

هذا ما استطاع الفنان محمد هنيدي تحقيقه بالفعل، خلال السنوات الأخيرة الماضية، بخطوات ثابتة وبرؤية واضحة، استطاع من خلالها زيادة شعبيته بشكل كبير.

محمد هنيدي والسوشيال ميديا

خلال السنوات الماضية والتي قل بها الإنتاج السينمائي في مصر بسبب الظروف الاقتصادية والصحية المختلفة، قرر محمد هنيدي البحث عن قناة بديلة حتى لا ينساه الجمهور، فأصبح من أكبر وراد مواقع التواصل الاجتماعي.

سواء كان ذلك من خلال ما قام به من تغريدات كوميدية أو تعليق على أحداث جارية أو تحديات قام بدخولها مع نجوم آخرين جعلت منه واحدًا من أكبر الفنانين المتواصلين مع الجمهور.

محمد هنيدي يذهب إلى الجمهور

قرر محمد هنيدي بنظرة مستقبلية وبها الكثير من الذكاء أيضًا التسويق لفيلمه الجديد المقرر عرضه في 4 أغسطس الجاري، والذي يحمل اسم "الأنس والنمس"، وتشاركه في بطولته منه شلبي وعمرو عبد الجليل وعارفة عبد الرسول ومجموعة من النجوم.

وجاء هذا التسويق عن طريق الذهاب إلى الجمهور عن طريق موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وعمل بث مباشر من خلاله صفحته الرسمية والإجابة على كافة أسئلة الجمهور، والإعلان عن الفيلم وتشجيع الجمهور على مشاهدته.

الهروب من المشكلات المتوقعة

ما قام به محمد هنيدي من بث مباشر جعله يهرب من المشكلات المتوقعة أثناء العرض الخاص للفيلم وهو أن يتعرض مثلًا لسؤال لا يود الإجابة عليه كما حدث مع الفنانة دينا الشربيني في العرض الخاص لفيلم"البعض لا يذهب للمأذون مرتين".

أو لا يتعرض لانتقاد من الصحافة إذا لم يستطع الجميع حضور العرض الخاص للفيلم الخاص به، كما أنه هرب من فكرة الأسئلة المجمعة التي يتم صنعها للفنانين والتي أصبح من الذكاء الهروب منها.

رد محمد هنيدي على الانتقادات

رد محمد هنيدي على الانتقادات التي وجهت له عن قبوله الإعلانات بعد عدم مشاركته بها لمدة سنوات، وجاء ذلك بأنه اقتنع أنها التطور الطبيعي وخاصة بعد أن أصبحت تشبه الأفلام القصيرة، وأن الحالة التي يعيشها بالإعلان.