كان مصابا بـ«كورونا».. وفاة الأنبا كاراس أسقف المحلة الكبرى

كتب   وكالات
    14 أكتوبر 2021     ‪4:07 AM‬  
كان مصابا بـ«كورونا».. وفاة الأنبا كاراس أسقف المحلة الكبرى
الأنبا كاراس
أعلن القمص موسى إبراهيم، المتحدث الرسمى للكنيسة القبطية الأرثوذكسيّة، وفاة الأنبا كاراس أسقف عام المحلة.
وقال فى بيان له صدر منذ قليل: «رقد فى الرب بعد صراعٍ قصير مع المرض الأب المبارك والحبر الجليل نيافة الأنبا كاراس الأسقف العام لإيبارشية المحلة الكبرى».
وخلال الأيام الماضية، دخل الأنبا كاراس أسقف المحلة الراحل، غرفة العناية المركزة بأحد المستشفيات للعلاج من مضاعفات الإصابة بالفيروس التاجي، بعد تدهور حالته الصحية.
ويعد الأنبا كاراس أسقف المحلة هو رابع أسقف داخل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، توفي متأثرًا بالإصابة بفيروس كورونا المستجد، إذ سبقه وفاة كل من: «الأنبا هدرا مطران أسوان وتوابعها للأقباط الأرثوذكس، والأنبا سلوانس أسقف ورئيس دير القديس الأنبا باخوميوس (الشايب) بالأقصر، والأنبا بطرس أسقف شبين القناطر للأقباط الأرثوذكس بمحافظة القليوبية».
 
والأنبا كاراس أسقف المحلة الراحل، من مواليد 10 ديسمبر 1958، وترهبن أولًا في دير الأنبا صموئيل المعترف بجبل القلمون في المنيا عام 1982، ثم انتقل إلى دير السيدة العذراء (المحرق) بأسيوط، وفي سنة 1991 صار وكيلًا عامًا لإيبارشية نقادة وقوس حتى تاريخ رسامتهُ أسقفًا في 2013 بيد البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية.
 
والأنبا كاراس أسقف المحلة الراحل، حاصل على بكالوريوس العلوم اللاهوتية وماجستير في تاريخ الكنسية من معهد الدراسات القبطية بالقاهرة.